منتديات العرب عرب
أهلا بكم في منتديات العراق عرب , نرحب بأعضائنا الأحبة و كذلك الزوار الكرام اللذين نرجوا منهم التسجيل لدينا

منتديات العرب عرب

عام لكل العلوم والمعرفة المتعلقة بالمجتمع
 
الرئيسيةالرئيسية    س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 من طرائف جحا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فيصل الكناني
مراقب عام
مراقب عام
avatar

علم الدولة :
رقم العضوية : 88
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/09/2008
عدد المساهمات : 9642
نقاط : 19079
الموقع : العراق
العمل/الترفيه : سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟ فأجابه في أحلام العاجز
الجنسية : عراقية
المزاج : من يحب الشجرة يحب أغصانها
اعلام خاصة :
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: من طرائف جحا   الأربعاء 24 نوفمبر 2010, 10:57 pm


                                                       جحا و شوالا من السكر                                                                                    
                                                                                                               كان جحا مسافرا إلى بلدة بعيدة وأخذ معه                             شوالا من                                                                                    السكر                            
                                                                                   فسأله بعضهم :- لماذا تأخذ معك                             شوالا من السكر                            
                                                                                   فقال لهم :- لان                                                                                    الغربة مرة                             ..!!
                           
                                                                                   جحا و عشرة حمير                                                                                    
                                                                                                               في يوم من الأيام كان جحا يملك                                                                                    عشرة حمير فركب على واحد فعد الباقي فإذا هي تسعة ثم                             نزل من الحمار العاشر فإذا هي                                                                                    عشرة                             .
                                                                                   فقال:- أمشي وأكسب حمار بدلا من أن اركب واخسر حماراً                             ..!!!
                           
                           
                                                                                   جحا                                                                                    والخروف
                                                                                   كان جحا يربي خروفا جميلا                                                                                    وكان يحبه ، فأراد أصحابه أن يحتالوا عليه من أجل أن                             يذبح لهم الخروف ليأكلوا من                                                                                    لحمه,
                                                                                   فجاءه أحدهم فقال له : ماذا ستفعل بخروفك يا جحا ؟
                                                                                   فقال جحا : أدخره                                                                                    لمئونة الشـتاء                            
                                                                                   فقال له صاحبه : هل أنت مجنون الم تعلم بأن القيامة                             ستقوم غدا                                                                                    أو بعد غد.!! هاته لنذبحه و نطعمك منه                             .
                                                                                   فلم يعبأ جحا من كلام صاحبه ، ولكن                                                                                    أصحابه أتوه واحدا واحدا يرددون عليه نفس النغمة حتى                             ضاق صدره ووعدهم بأن يذبحه لهم                                                                                    في الغـد ويدعوهم لأكله في مأدبة فاخرة في البرية.
                                                                                   وهكذا ذبح جحا الخروف وأضرمت                                                                                    النار فأخذ جحا يشويه عليها ، وتركه أصحابه وذهبوا                             يلعبون ويـتنزهون بعيدا عنه بعد                                                                                    أن تركوا ملابسهم عنده ليحرسها لهم ، فاستاء جحا من                             عملهم هذا لأنهم تركوه وحده دون                                                                                    أن يساعدوه ، فما كان من جحا إلا أن جمع ملابسهم                             وألقاها في النار فالتهمتها . ولما                                                                                    عادوا إليه ووجدوا ثيابهم رماداَ . هجموا عليه فلما                             رأى منهم هذا الهجوم قال لهم                             :                                                        ما الفائدة من هذه الثياب إذا كانت القيامة ستقوم                             اليوم أوغدا لا                                                                                    محالة؟
                           
                           
                           
                                                       جحا وحماره                             .
                                                       
                                                       ماتت امرأة جحا فلم يأسف عليها كثيرا ، وبعد مدة مات                             حماره فظهرت عليه                                                                                    علائم الغم و الحزن                             .
                                                                                   فقال له بعض أصدقائه : عجـباَ منك ، ماتت امرأتك من                             قبل                                                                                    ولم تحزن عليها هذا الحزن الذي حزنته على موت الحمـار.
                                                                                   فأجابهم : عندما توفيت                                                                                    امرأتي حضر الجيران وقالوا لا تحـزن فسـوف نجد لك أحسن                             منها ، وعاهدوني على ذلك ،                                                                                    ولكن عندما مات الحمار لم يأت أحد يسليني بمثل هذه                             السلوى ... أفلا يجدر بي أن                                                                                    يشـتد حزني !!؟
                           
                           
                                                                                   جحا                                                                                    والسائل
                                                                                                               كان جحا في الطابق العلوي                                                                                    من منزله ، فطرق بابه أحد الأشخاص ، فأطل من الشباك                             فرأى رجلا                             .
                                                                                   فقال : ماذا                                                                                    تريد ؟
                                                                                   قال : انزل إلى تحت لأكلمك ، فنزل جحا                            
                                                                                   فقال الرجل : أنا فقير الحال                                                                                    أريد حسنة يا سيدي . فاغتاظ جحا منه ولكنه كتم غيظه                             وقال له : اتبعني                             .
                                                                                   وصعد جحا                                                                                    إلى أعلى البيت والرجل يتـبعه ، فلما وصلا إلى الطابق                             العلوي التفت إلى السائل وقال                                                                                    له : الله يعطيك
                                                                                   فأجابه الفقير : ولماذا لم تقل لي ذلك ونحن تحت ؟
                                                                                   فقال جحا                             :                                                        وأنت لماذا أنزلتني ولم تقل لي وأنا فوق ؟                            
                           
                           
                           
                                                                                   جحا في                                                                                    المزرعة
                                                                                                               دخل عجل مزرعة جحا.....وأخذ                                                                                    يعبث بالمزرعة.....ويأكل البرسيم
                                                                                   وفي هذه اللحظة دخل جحا المزرعة وقام                                                                                    بضربة....ولكن العجل فر منه
                                                                                   وحينئذ فكر جحا ثم قال: -لابد انه عائد إلى                                                                                    أمه......
                                                                                   ذهب جحا ألى حيث تقيم الام فوجد العجل واقفاً تحت                             رجليها وهو في حالة                                                                                    ذعر وخوف......أخذ جحا العصا وأخذ يضرب الأم                             .
                                                                                   حينئذ صاح صاحب البقرة محتجاً على                                                                                    جحا وقال: وماذا فعلت البقرة حتى تضربها؟؟؟!!
                                                                                   فقال جحا: حينما لا تحسن الأم                                                                                    تربية أبنها فأنها تستحق الضرب!!!
                           
                           
                                                                                   جحا والخوف من                                                                                    الموت
                                                                                                               كان جحا يجلس تحت شجرة يأكل                                                                                    عنباً فطارت حبة عنب من بين يديه بينما كان يهم                             بابتلاعها                            
                                                                                   وقال في دهشة : عجيب                                                                                    كل شيء يهرب من الموت ......حتى الفواكه.
                           
                                                                                   جحا في بلاد المجانين                                                                                    
                                                                                                               قيل لجحا: عد لنا المجانين في هذه القرية.                            
                                                                                   قال: هذا يطول بي                             ..ولكني                             استطيع بسهولة أن اعد لكم العقلاء
                           
                                                                                   جحا والبخيل                                                                                    
                                                                                                               اختصم                                                                                    رجلان إلى جحا حيث ادعى أحدهما- وكان رجلا بخيلا- على                             صاحبه انه أكل خبزه على رائحة                                                                                    شوائه..وطالب الرجل بثمن الشواء الذي لم يأكله.
                                                                                   سال جحا البخيل: وكم ثمن الشواء                                                                                    الذي تريده من الرجل؟                            
                                                                                   قال : ربع دينار.                            
                                                                                   طلب جحا من الرجل دينارا..
                                                                                   ورنه                                                                                    على الأرض ثم أعاده إلى صاحبه قائلا للبخيل:إن رنين                             المال..ثمن كاف لرائحة الشواء.                            
                           
                           
                                                                                   جحا والمتزوجون                                                                                    
                                                                                                               من الأقوال المأثورة لجحا عن                                                                                    الزواج: قبح الله من تزوجوا قبلي..لان أحداً منهم لم                             يحك لي شيئا..وقبح الله أيضاً                                                                                    من تزوجوا بعدي..لان أحداً منهم لم يستشرني.                            
                           
                           
                                                                                   جحا والكنز                                                                                    
                                                                                                               كان جحا يدق وتدا في حائط له ..وكان وراء الحائط زريبة                             دواب                                                                                    لجاره..فانخرق الحائط..وعندما رأى جحا من خلال الثقب                             خيلا وبغالا..
                                                                                   اخذ يجري إلى                                                                                    زوجته فرحا وقال لها: تعالي .. وانظري ..فقد وجدت كنزا                             من البهائم.                            
                           
                           
                                                                                   جحا وبائع اللبن الغشاش                                                                                    
                                                                                                               جحا: أريد كيلو لبن..
                                                                                   بائع اللبن:لكني أرى معك وعاءين يا                                                                                    جحا؟..
                                                                                   جحا: لكي تضع اللبن في وعاء والماء في إناء                                                                                    آخر...
                           
                                                                                   جحا يبيع الزيتون                                                                                    
                                                                                                               جاءت امرأة لتشتري زيتونا من جحا                                                                                    وطلبت منه أن يبيعها بالأجل                            
                                                                                   فأعطاها جحا بعض الزيتون لتتذوقه                            
                                                                                   فاعتذرت                                                                                    المرأة.. وقالت:- إني صائمة قضاء رمضان الماضي                            
                                                                                   فخطف جحا منها الزيتونة وقال                             :                                                        قومي يا ظالمة أنتي تماطلين ربك عاما كاملا                            
                                                                                   وتطلبين مني الشراء                                                                                    بالأجل.
                           
                           
                                                       جحا و صديقه                                                                                    
                                                                                                               نزل جحا ضيفا على رجل صديق فقدم له                                                                                    في اليوم الأول حليبا                             ..
                                                                                   وفي اليوم الثاني حليبا..
                                                                                   وفي اليوم الثالث حليبا                             ...
                                                                                   وفي اليوم الرابع جلس جحا حزينا                             .
                                                                                   فسأله صديقه : ما بك يا جحا ؟                            
                                                                                   أجاب                                                                                    جحا : أنتظر حتى تفطمني                            
                           
                                                                                   ضاع                                                                                    الحمار
                                                                                                               ضاع حمار جحا فأخذ يصيح وهو                                                                                    يسأل الناس عنه: ضاع الحمار . والحمد لله.
                                                                                   قيل له: فهل تحمد الله على                                                                                    ضياعه؟!
                                                                                   قال: نعم، لو أنني كنت أركبه لضعت معه، ولم أجد نفسي..!!!                          




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت العراق
مشرف المنتديات التقنية
مشرف المنتديات التقنية
avatar

علم الدولة :
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 18/12/2009
عدد المساهمات : 3748
نقاط : 5803
الجنسية : عراقية
اعلام خاصة :
الاوسمة :




مُساهمةموضوع: رد: من طرائف جحا   الخميس 25 نوفمبر 2010, 8:45 am

نكات وطرائف جميلو جدا

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نعمان
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 25/12/2009
عدد المساهمات : 391
نقاط : 649

مُساهمةموضوع: رد: من طرائف جحا   الخميس 25 نوفمبر 2010, 9:09 am

شكرا لك طرائف
رائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبير
المدير العام

المدير العام
avatar

رقم العضوية : 2
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 03/03/2010
عدد المساهمات : 2813
نقاط : 4203
العمل/الترفيه : ادارية
المزاج : عادي
اعلام خاصة :
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: من طرائف جحا   الجمعة 26 نوفمبر 2010, 5:53 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: من طرائف جحا   الجمعة 26 نوفمبر 2010, 7:56 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اطياف كريم
مشرف منتدى الاسره
مشرف منتدى الاسره
avatar

علم الدولة :
تاريخ التسجيل : 17/08/2013
عدد المساهمات : 2649
نقاط : 4083
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: من طرائف جحا   السبت 18 أبريل 2015, 4:44 pm

بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد والنافع
كل الشكر والتقدير




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من طرائف جحا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العرب عرب :: منتدى الادب والثقافة :: منتدى الطرائف والنوادر والنكات-
انتقل الى: