منتديات العرب عرب
أهلا بكم في منتديات العراق عرب , نرحب بأعضائنا الأحبة و كذلك الزوار الكرام اللذين نرجوا منهم التسجيل لدينا

منتديات العرب عرب

عام لكل العلوم والمعرفة المتعلقة بالمجتمع
 
الرئيسيةالرئيسية    س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 تفسير سورة القارعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد احمد
عضو مميز
عضو مميز


علم الدولة :
رقم العضوية : 77
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 15/01/2012
عدد المساهمات : 2701
نقاط : 4013
الجنسية : عراقية
المزاج : احيانان سعيد جدا واحيانان غاضب جدا
اعلام خاصة :
الاوسمة :




مُساهمةموضوع: تفسير سورة القارعة   الأربعاء 06 نوفمبر 2013, 10:46 am




الْقَارِعَةُ * مَا الْقَارِعَةُ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ *
يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ * وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ الْمَنْفُوشِ
* فَأَمَّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ * فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ * وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ
* فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ * نَارٌ حَامِيَةٌ }




{ الْقَارِعَةُ } من أسماء يوم القيامة، سميت بذلك، لأنها تقرع الناس
وتزعجهم بأهوالها، ولهذا عظم أمرها وفخمه بقوله:
{ الْقَارِعَةُ مَا الْقَارِعَةُ وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ }
من شدة الفزع والهول، { كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوث } أي: كالجراد المنتشر،




الذي يموج بعضه في بعض، والفراش: هي الحيوانات التي تكون في الليل،
يموج بعضها ببعض لا تدري أين توجه، فإذا أوقد لها نار تهافتت إليها لضعف
إدراكها، فهذه حال الناس أهل العقول، وأما الجبال الصم الصلاب، فتكون
{ كَالْعِهْنِ الْمَنْفُوشِ } أي: كالصوف المنفوش، الذي بقي ضعيفًا جدًا، تطير
به أدنى ريح، قال تعالى: { وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ }



ثم بعد ذلك، تكون هباء منثورًا، فتضمحل ولا يبقى منها شيء يشاهد، فحينئذ
تنصب الموازين، وينقسم الناس قسمين: سعداء وأشقياء، { فَأَمَّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ }
أي: رجحت حسناته على سيئاته { فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ } في جنات النعيم.

{ وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ } بأن لم تكن له حسنات تقاوم سيئاته.




{ فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ } أي: مأواه ومسكنه النار، التي من أسمائها الهاوية،
تكون له بمنزلة الأم الملازمة كما قال تعالى: { إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا } .

وقيل: إن معنى ذلك، فأم دماغه هاوية في النار، أي: يلقى في النار على رأسه.




{ وَمَا أَدْرَاكَ مَاهِيَهْ } وهذا تعظيم لأمرها، ثم فسرها بقوله هي
: { نَارٌ حَامِيَةٌ } أي: شديدة الحرارة، قد زادت حرارتها على حرارة
نار الدنيا سبعين ضعفًا. نستجير بالله منها




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفيلسوف
عضو مميز
عضو مميز
avatar

رقم العضوية : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2009
الدلو
الديك
عدد المساهمات : 2305
نقاط : 4167
تاريخ الميلاد : 01/02/1970
العمر : 47
اعلام خاصة :
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة القارعة   الجمعة 08 نوفمبر 2013, 10:28 am

كالعادة إبداع رائع

وطرح يستحق المتابعة

شكراً لك

بإنتظار الجديد القادم
دمت بكل خير




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورا
مشرف المنتديات التقنية
مشرف المنتديات التقنية
avatar

رقم العضوية : 7
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 17/06/2009
عدد المساهمات : 4353
نقاط : 6226
الاوسمة :





مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة القارعة   الإثنين 20 يوليو 2015, 1:07 pm


جزااااك الله خيرا.. على هذا المجهود الرائــع..
بــارك الله فيــك على الموضـــوع ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تفسير سورة القارعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العرب عرب :: المنتديات الدينية :: القران الكريم-
انتقل الى: